منتديات مصر في بي

مرحبا بكم في منتديات مصر في بي. اتمني التسجيل في -المنتدي والمشاركة *بالمساهمات
تكون مشرف عند 50 مساهمة ولك حق الاختيار عام او خاص♥️♥️♥️♥️♥️

اتمني ان تستفيدوا و تفيدوا

دخول

لقد نسيت كلمة السر

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 120 بتاريخ الثلاثاء فبراير 12, 2013 8:03 pm

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع


    قصة اريد الشبيس والعصير

    شاطر
    avatar
    قطرة المطر
    مراقب
    مراقب

    عدد المساهمات : 312
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 28/01/2012

    مميز قصة اريد الشبيس والعصير

    مُساهمة  قطرة المطر في الثلاثاء يونيو 18, 2013 9:34 pm

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
     


    كان سعيد طفلاً صغيراً يحب أن يأكل دائماً الشيبس مع العصير الملون
    وكانت أمه دائماً تنبهه وتحذره من ضرر هذا الطعام على صحته دون جدوى
    وفي أحد الأيام اجتمعت الأسرة على مائدة الطعام، وأخذوا يأكلون
    ويتبادلون الأحاديث الحلوة، وكان سعيد كعادته
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
     يجلس وحده يتناول طعامه المفضل، الشيبس والعصير الملون

    وفجأة صرخ سعيد من الألم، وهو يمسك بطنه ويتلوى على الأرض

    ركضت أمه وأبوه وإخوته إليه، وحملوه إلى سريره، وأمه تتحسس
     حرارته، وموضع الألم، وسعيد يصرخ ويصرخ

    حمل الأب سعيداً وركض به إلى جارهم الطبيب الذي يسكن قريباً منهم
    وبعد أن فحص الطبيب سعيداً سأله عما أكله في هذا اليوم
    أجاب أبو سعيد
    كعادته يا دكتور.. لقد أكل الشيبس والعصير الملون فقط
    هزّ الطبيب رأسه وقال
     إن سعيداً بحاجة إلى علاج، وقد يحتاج إلى عملية، إذا استمر بتناول هذا الطعام
     الضار المؤذي الخالي من الفيتامينات والبروتينات الضرورية.
    صاح سعيد مذعوراً
    عملية.. ماذا.. عملية.. كل أصحابي يأكلون ما آكل ولم يحدث معهم شيئاً
    قال الطبيب
    يا بني .. ليست كل الأجسام متشابهة، وسيصاب بالأذى كل طفل يتناول الكثير
     من هذه الأطعمة المؤذية، ولم يتناول ما ينفعه
    قال سعيد ودموع الألم تغسل وجهه
     أعدك يا دكتور ألا أعود إلى هذا الطعام مرة أخرى.. لا أريد العملية لا أريد
    أعطى الطبيب إبرة مهدئ لسعيد
    فجأة رأى سعيد نفسه بين مجموعة من الفواكه والخضار، يأخذ لقمة من البرتقالة، ولقمة من
    البندورة، وهو سعيد بطعمهم اللذيذ، وكأنه يأكلها لأول مرة
    وإذا به يرى لوحة مكتوب عليها –فيتامينات- حملها سعيد وأخذ يهتف فيتامينات فيتامينات
    أمسكت أم سعيد يد سعيد وأخذت تتحسسها بلطف وحنان
    فتح سعيد عينيه ونظر إلى أمه وقال لها
     ماما أريد الأرز بالحليب، وفطيرة جبنة مع كأس من العصير من صنع يديك الحلوتين، وليس من السوق

    تبسمت الأم ورفعت يديها تحمد الله على شفاء ابنها وحبيبها سعيد


    اهلا وسهلا بكم منتديات مصر فى بى
    <br>

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 19, 2018 2:39 pm